الاستشارات الدعوية » الدعوة والتجديد


26 - جماد أول - 1430 هـ:: 21 - مايو - 2009

أريد قلبا لأنه لا قلب لي!


السائلة:عديمة الإحساس

الإستشارة:هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته..
 مشكلتي باختصار أني أريد قلباً لأنه لا قلب لي!
 نعم عندي قلب فيزيائي و لكن يكاد ينعدم الإحساس منه.
إيه و الله .. لا أقولها تورعاً .. نعم.. أني أرتكب ما ارتكبته من المعاصي و الذنوب في أي مكان و زمان، ثم أعود لأنام في سبات عميق و كأن شيئا لم يكن.. أتمنى أن أحس أن المعاصي شي يجب التوبة منه.
 و لكني و الله استصغرها كثيراً، و لا أحس بالإثم .. أكثر شي ممكن أعمله هو أقول: أستغفر الله مرتين أو ثلاثة و كان الله غفوراً رحيماً.
 كما أني مقصرة جداً في حق نفسي من حيث العبادات.. أصلي الفروض، و لا أقرأ القرآن إلا مرة كل أسبوعين أو ثلاثة و أحياناً شهر. فهل تعتقد بأن قلباً حيا يرضى بهذه الدونية ؟!
كنت (فعل ماض) من طالبات مراكز تحفيظ القرآن .. حفظت بما يقارب ثلث القرآن، و من ثم هجرت مركز تحفيظ القرآن و نشأت بيني و بين المتدينات خصومة!
 و الله نسيت ما حفظته باستثناء جزء تقريباً.. و آخر شيء ابتليت به هو مشاهدة المقاطع الإباحية و خاصة الشاذات جنسيا، و الله إنه بالعقل شيء فادح و مخزي! و لكن بالنسبة لي فإني بلا قلب .. و أكثر شي ممكن أعمله بعد كل هذا أستغفر الله مرة أو مرتين بلساني.. و للأسف أقولها .. عندي بعض الشكوك و الله أخشى أن يصيبني شيء من سخط الله لو قلتها .. هذه مشكلتي ..أريــــــــد قلـــــــــباً!


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
الحمد لله غافر الذنب, وقابل التوب شديد العقاب ذي الطول ........  والصلاة والسلام على الرحمة المهداة القائل: (بما معناه ) لو لم تخطئوا لأتى الله بقوم يخطئون, فيستغفرون الله فيغفر لهم.......... وعلى آله وأصحابه الأطهار.
عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقول: قال الله تبارك وتعالى: (يا ابن آدم إنك ما دعوتني ورجوتني غفرت لك على ما كان فيك ولا أبالي، يا ابن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك ولا أبالي، يا ابن آدم إنك لو أتيتني بقراب الأرض خطايا ثم لقيتني لا تشرك بي شيئا لأتيتك بقرابها مغفرة).
 
     الأخت ( كما وصفت نفسها عديمة الإحساس) من السعودية. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...... وبعد:
 إن ألم مشكلة تعرض عليَّ – هي أن تذكر لي فتاة أو شابة من أمثالك كانت من ذوات الدين حفظت ثلث القرآن!!!, وفجأة تتحول إلى صورة أخرى تكره المتدينات, وتخاصمهن, تشاهد الأفلام الجنسية والمقاطع الإباحية, ومن ثم تصاب بداء الشك ( ولا أدري ما طبيعة الشك وما أسبابه) إضافة إلى هجران القرآن والاكتفاء بالفروض, والأعجب من ذلك الغرق في المعاصي من غير إحساس بألم الذنب بل معصية, فنوم, وشيء من الاستغفار. وأخيراً تتهمين قلبك بأنه عديم الإحساس!!! وتريدين قلباً ( هكذا قلباً ) أي قلب!!!!.
  أختي الكريمة: إنني أنظر إلى مشكلتك نظرة أخرى أكثر تفاؤلاً، لقد شعرت بأنك شابة طيبة ذات قلب نابض بالحياة؛ والدليل أنك تستغفرين الله تعالى؛ وهذا دليل على الندم, وحتى النوم هو نوع من الهروب من محاسبة النفس اللوامة؛ كما أن اتهام نفسك بهذا الشكل ينصب في دائرة الخير التي تحسب لك.
 
     أختي الكريمة, أود منك أن تتخذي الإجراءات الآتية:
أولاً – تقوية الإرادة الخيرة في نفسك؛ وذلك باتخاذك قراراً يقتضي الابتعاد عن خليلات السوء وأهمهن الأفلام الجنسية.
ثانياً – أن تصطلحي ثانية مع القرآن الكريم وأهله, وبادري إلى كتاب الله فوراً.
ثالثاً – الإكثار من الذكر والنظر في أحوال الآخرة.
رابعاً - اقرئي كتاب ( الأذكار للنووي ) و كتاب ( الروح لابن القيم ), واطلعي على ما كتبه ابن كثير في الفتن وباختصار أكثري من قراءة الكتب التي وسمت(بالرقائق )؛ لأنك ما زلت قريبة – إن شاء الله – من ربك, لكن تتعرضين إلى هجمة شرسة من الشيطان وأعوانه كي يطوي اسمك من سجل الطيبات, والحل بيدك أيتها الكريمة.
إن الإجراءات السريعة التي تنقلك ثانية إلى دائرة الخير تحتاج إلى صدق التوجه منك, والندم, ووضع جبهتك على الأرض تذرفين دمعتك أمام الحق تبارك وتعالى تطلبين منه القبول والغفران؛ فهو سبحانه يقول: ( قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعاً إنه هو الغفور الرحيم ........... ) إذا تم الصلح مع الله, واستقامت الأمور معك؛ حينئذ توجهي إلى الله, واطلبي منه ليرزقك زوجاً حنوناً مؤمناً تعيشين معه, ثم تبنيان أسرة طيبة عابدة ربها..........  ( وقال ربكم ادعوني استجب لكم ).
     أخيراً أيتها الأخت العزيزة, أرجوك أن تستثمري ما عندك من فطرة طيبة, وجاهدي نفسك ليهديك الله سبيله. أتمنى أن أسمع أخباراً طيبة عنك, وإني لمنتظرة والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.  



زيارات الإستشارة:4406 | استشارات المستشار: 119


الإستشارات الدعوية

ما هي عوامل الثبات على الالتزام؟
أولويات الدعوة

ما هي عوامل الثبات على الالتزام؟

الشيخ.خالد بن عبدالله بن علي الخليوي 03 - جماد أول - 1423 هـ| 13 - يوليو - 2002


الدعوة والتجديد

أدمنت العادة السرية والصور!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )10240

وسائل دعوية

هل بقائي معهم صحيح؟ وكيف أؤثر فيهم؟

د.محمد بن عبد العزيز بن عبد الله المسند3628

الدعوة في محيط الأسرة

أرغب بلبس النقاب لكن أبي لم يوافق!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )5735

استشارات محببة

مكرر سابقا
الأسئلة الشرعية

مكرر سابقا

السلام عليكم
انا خاطب بقالي 8 شهور وفي علاقة حب تجمعنا بس...

قسم.مركز الاستشارات1959
المزيد

هل صلواتي وصيامي يحتاج إعادة 23 سنة?
الأسئلة الشرعية

هل صلواتي وصيامي يحتاج إعادة 23 سنة?

السلام عليكم ورحمة الله..rnسؤالي إلى الدكتورة رقية المحارب..rn...

د.رقية بنت محمد المحارب1962
المزيد

خائفة من خطوة الزواج أن أوافق عليه أم أرفض!
الاستشارات الاجتماعية

خائفة من خطوة الزواج أن أوافق عليه أم أرفض!

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته :
أنا معجبة جدّا بموقعكم...

تسنيم ممدوح الريدي1962
المزيد

ابنتي تشاهد مشاهد مخلة بالأدب!
الإستشارات التربوية

ابنتي تشاهد مشاهد مخلة بالأدب!

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته أعاني من مشكلة تذكّرت أنّي...

فاطمة بنت موسى العبدالله1962
المزيد

ما حكم تكبير الصدر في هذه الحالة ؟
الأسئلة الشرعية

ما حكم تكبير الصدر في هذه الحالة ؟

السلام عليكم أعاني من صغر في الثدي بشكل ملحوظ إلى درجة أنّه...

د.بدر بن ناصر بن بدر البدر1962
المزيد

ابنتي عندها فراغ عاطفيّ استطاع والدها أن يدخل من خلاله!
الاستشارات الاجتماعية

ابنتي عندها فراغ عاطفيّ استطاع والدها أن يدخل من خلاله!

السلام عليكم ..
أنا امرأة مطلّقة ولديّ ثلاث بنات وولد ، كنّا...

أ.سماح عادل الجريان1962
المزيد

أبي و أمّي يحبّان إخوتي أكثر منّي و يميلان إليهم!!
الاستشارات الاجتماعية

أبي و أمّي يحبّان إخوتي أكثر منّي و يميلان إليهم!!

السلام عليكم ورحمة الله اسمي عبد الله محمّد عمري سبع عشرة سنة...

عواد مسير الناصر1962
المزيد

ماذا أفعل علما أنّي أعرف ماضيه مع صديقتي؟
الاستشارات الاجتماعية

ماذا أفعل علما أنّي أعرف ماضيه مع صديقتي؟

السلام عليكم عرض عليّ زميل قديم لي في الدراسة الزواج وهو شخص...

رفيقة فيصل دخان1962
المزيد

وهو يتحدّث تقياء داخل السيّارة فأحسّ ابن خالتي بنار !
الأسئلة الشرعية

وهو يتحدّث تقياء داخل السيّارة فأحسّ ابن خالتي بنار !

السلام عليكم ورحمة الله
ابن خالتي لاجئ في ألمانيا كان في...

د.مبروك بهي الدين رمضان1962
المزيد

أختي تؤلّف أفلاما لا تمتّ إلى الواقع بصلة!
الاستشارات الاجتماعية

أختي تؤلّف أفلاما لا تمتّ إلى الواقع بصلة!

السلام عليكم ..
أختي الله يهديها رغم أنّ عمرها 26 سنة لكنّ...

رفيقة فيصل دخان1962
المزيد